محرك البحث
أخر الأخبار
إعلان
إعلان
عن الشهيد رمزي الراعي ورفاقه
اقلام حرة, صحافة نت فقط 12 نوفمبر 2019 0

بقلم – باسل الراعي الحريري.
رمزي الذي ضحى بروحه وافتداها من أجل الجنوب هو وخيرة شباب الضالع يقابل اهلهم وقياداتهم ابشع أنواع التشويه بايادي جنوبية للأسف.
وأنا اعود للذكريات التي عشتها لحضة بلحضه مع اخي وحبيبي الشهيد رمزي الراعي الحريري أتذكر ان رمزي لم يكن يوما غير شاب طموح محباً للجنوب مدافعاً عن الجنوب مبتسماً لكل من حوله في جبل حرير زملا وجيران وغيرهم كان اخي الصغير رمزي يحب الناس جميعا حتى ونحن نختلف سياسياً مع بعض المكونات الجنوبية.
 كان رمزي اخي الذي أدرك الواقع وفهمه بالفطرة لا يحب الجدال كثيرا باي أمور كانت سياسية أو مجتمعيه أو اسرية كان يرمي بكلماته  كرجل فاق سن الأربعين بحديثه وبمنطقه الحلو يحط رائيه بشجاعه في أي حدث يكون أمامه كان أسري أو شأن اجتماعي أو سياسي كان يدرك جيدا كل الأحداث طبعا بالفطرة  ليس من عشاق الفيس بوك أو مواقع التواصل الاجتماعي أو غيرها فقط فطنة من الله ان اعطاه عقلا كبيرا يميز فيها الصحيح من الخطا.
  لقد عاش الشهيد حياته وهو يعاني من مرض لله فيه في بطنه وكان رقم ذلك يكتم كل ما بداخله من الم ومعانات وضل على ذلك حتى استشهادة  ليس هناك من  قابل الشهيد رمزي ويستطيع ان يتدخل بشؤنه أو يمازحه بمنطق لا يقبله عقله فقد كان شديد التعامل ليس ببلطجي أو سيئ اخلاق بل كان حازما بكل ما تعني الكلمة طيب القلب رؤف بالآخرين متعاون مع الجميع مع ذلك ضل الشهيد يتميز عن غيرة من آلشباب بدماثة  الأخلاق آل جانب الشجاعه التي عرف فيها عند كل من عرفه كيف لا وهو الشاب النظيف طائع الوالدين حبيب الجيران والقرية والجبل.
كان رمزي قبل حرب ٢٠١٥ يحمل نفس الصفات التي حملها بعد حرب ٢٠١٥ حيث برز اسمه بين المقاومة الجنوبية في جبل حرير كاشجع شاب داخل جبهة الضالع  وليس مني مدحا هذه بشهادة القادة الذين شاركهم رمزي في ٢٠١٥ معارك تحرير الضالع حيث كان من آلشباب الذين يخوضون المعركة ببسالة عاليه وقد كانت قيادات المقاومة في جبل حرير حينها تخبرني عن شجاعته ويتخوفون عليه كثيرا  مكنت حرب ٢٠١٥ رمزي الراعي الحريري من كسب قلوب كل اصدقائه المشاركون في جبهة الضالع من أبناء حرير الذين عايشوه واقعا حينها.
وبعد حرب ٢٠١٥ كان رمزي من آلشباب الذين حملوا سلاحهم واتجهوا إلى عدن للعسكرة فيها مع القوات التي انتقلت من الضالع إلى عدن بقيادة عيدروس الزبيدي وكان اسم رمزي بالانتظام والواجب يميزه عن غيره ومع مرور الأيام شأالله لرمزي ان ابتلاه بعين أو مرض في جسده جعله لم يعد يطيق العسكرة مع رفاقه في جبل حرير وضل يرفض حتى استلام راتبه رقم تعاون بعض القيادات حينها بتسليمه الراتب رغم غيابه من اداء واجبه  وهذه قناعة الشهيد بأن مكانه ليس جندي بل مقاوم  يفدي بروحه أرض الجنوب الطاهره بعد تركه العسكرى في جبل حديد.
وعاد رمزي إلى جبل حرير متحملاً كل معاناته وصابرا على ما نعاني من ظروف حتى برزت حرب ٢٠١٩ بالضالع كان رمزي قد اخذ دورة تدريبية في رأس عباس بعد ان يئس من الواقع الذي صبر عليه وتخرج ضمن دفعه اولى الساعقه التي يقودها أبو قاسم الشعيبي وكان أول المشاركون في جبهة الضالع بتلك القوة ولم يعجب رمزي بعنصرية أبو قاسم الشعيبي الذي حاول ان يجعل من تلك القوة قوة تابعه لقرية صولان من خلال فصل الجنود وقطع رواتبهم واستبدالهم بأبناء منطقته هذه الممارسات لم تثني الشهيد من مواصلة نضاله فقد شكل برفقة القائد زياد مجموعة من أبناء جبل حرير مشاركين متطوعين ضمن قوات الحزام الأمني الذي يقودها أحمد قائد القبة.
 اعجب القبه بكتيبة زياد الحريري وضمهم ضمن كشوفات الحزام الأمني ان دل على شي إنما يدل على حنكة القبه في استيعاب مثل هولاء المقاتلين ضمن قواته استشهد زياد شايف وهو يخوض معركته في تحرير الضالع ولم يثني من عزيمة شباب حرير من فقدان قائدهم فكانوا على عهده سائرون صابرين على ظروف الجبهة غير مبالين برواتب تدفع لهم فخلال اربعه أشهر آل خمسة أشهر ضلوا في جبهة الضالع متطوعين لم يستلم فيها الشهيد راتب غير مره واحدة قبل استشهادة بشهر  فقط هو ما ناله ضمن قوات الحزام حتى يعرف الجميع من هي الضالع التي أصبحت حديث المرجفين وحديث العنصريين الذين لايهمهم تلك الدماء الطاهره  التي يقدمها شباب الضالع دفاعا عن كرامتهم وكرامة الجنوب والخليج من المد الايراني وحلفائهم.
 هذه هي الضالع التي صار الكثير من أبناء الجنوب يخوضون معركتهم الإعلامية للتشويه بتاريخها وتاريخ أبنائها   لأهداف ضيقه وشخصية افتقدها الكثير وبمجرد يخوضون هذه المعركة ضد الضالع تاتي تلك الجهات التي ترى بالضالع متصديه لمشروعهم  بدعم هولاء ضعاف النفوس عديمي الأخلاق والاختلاف
#باسل الراعي الحريري
وسوم :
شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق
إعلان
ابحث في الموقع
الطقس في عدن
الطقس في عدن
26°
Clear
05:5417:32 +03
WedThuFri
31/25°C
31/25°C
31/26°C
تويتر
فيسبوك
إعلان
%d مدونون معجبون بهذه:
https://www.googletagmanager.com/gtag/js?id=UA-34464396-2 window.dataLayer = window.dataLayer || []; function gtag(){dataLayer.push(arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-34464396-2');