fbpx
محرك البحث
أخر الأخبار
إعلان
إعلان
(( جنوبنا وخيارات من جراب الواقع))
اقلام حرة, صحافة نت فقط 24 فبراير 2020 0

بقلم – علي ثابت القضيبي
  @/ بُتٌ مُقتنعاً الٱن أنّ إتفاق الرياض قد طُويت صفحتهُ ، وبصلف أخوان الشرعية جرىٰ التّمنع عن التّعاطي حتى مع البنود الإجرائية الروتينية فيه ، كالتّوافق على تعيين محافظٍ لعدن ومدير أمن ، أو حتى الإيفاء بتسليم المرتبات المتعثرة في المناطق المُحررة ، ناهيك عن الخدمات وخلافه ، واليوم الرئيس يُعين محافظاً للمهرة خارج الإتفاق ! كلٌ هذا يظهرُ النوايا السيئة المبيّتة لدى السلطة ، بل وبكل وقاحة يتنطّط الميسري والجبواني ويصرّان على الظهور بصفتهما كوزيران ، وهما من المستبعدين بحسب الإتفاق ، وأمثالهم من الإنتقالي تواروا عن المشهد ، بل وفوق ذلك يُجاهران بالتصريحات النارية حتى ضدّ التحالف ، وهذا لافتٌ ولاشك ..
  @/ ماوراء الأكمّةَ يومئُ لنا الى أنّ ثمّة قدراً كبيراً من التّدليلِ تُصبغهُ الرّاعية للإتفاق لجناح الإخوان في الشرعية ، وهذا كما يبدو واقعي ، وربّما هذا يستثيرُ البعض بما فيهم من أخوتنا المتضررين من عدم تنفيذ الإتفاق ، وهذا لجهة التّحرٌج من المُجاهرة بمثل هكذا طرح .. مع كلٌ ذلك تقفزُ حزمةً من الأسئلة التي ربما تكتسب مشروعيتها وواقعيتها من مُخرجات الواقع مثلُ :
  ا/ ماهي الممكنات التي يحتكم عليها جناح الإخوان في الشرعية ليفرض إشتراطاته أو ليستقوي في تمييع بنود الإتفاق لإفشاله ؟!
  ب/ هل ثمّة أطرافٍ مؤثّرةٍ أو أجنحةٍ في المملكة تُمالي جناح الإخوان في الشرعية وتؤازره في أدائه لإفشال الإتفاق ؟!
  ج/ هل ثمّة دول إقليمية – وربما عالمية فاعلة – تناصر جناح الإخوان في الشرعية وهي تمتلك ممكنات التّأثير على خيارات المملكة بصدد تنفيذ بنود إتفاق رعتهُ ؟!
  د/ ياتُرى ماذا في جعبة أشقائنا في المملكة حتى يصبروا كل هذا الصبر على إخوان الشرعية ويصمتون على مماطلاتهم وسعيهم الى إفشال إتفاق رعته ويهمها نجاحه كما يبدو لنا على الأقل ؟!
  ه‍/ إذاً ماهي خلفيات التمييع والسعي الدّؤوب الى إفشال إتفاق الرياض ووأدهِ رغم التوقيع عليه ؟!
  @/ لِنضعَ كل ذلك جانباً ، ولِنضع السؤال المحوري على طاولتنا كشعب جنوبي ، وقبل كل ذلك على قيادتنا في المجلس الإنتقالي الجنوبي وهو :– ماهي خيارات التّعاطي مع تجليات فشل إتفاق الرياض ؟ أو ماذا في جعبتنا لمواجهة مابعد هذا الفشل ؟!
  @/ السؤالُ مُحوريٌ ومُلحٌ اليوم ، وتجلياته وتبعاته ظاهرةٌ لاتُخطئها عينٌ ، وفي تقديري المسألة هي مسألة وقت وخواتيم سَتُفرض ضرورة الإعلان الواقعي عن فشل الإتفاق ، وخلال هذه الفسحة من الزمن من المهم أن لانُفرط في تقديم المزيد من التّنازلات أو فُروض الولاء والإيفاء بإملاءات الرعاة بتقديم المزيد من التتازلات ، لأنّ الوقت والظّرف سيكون قد فَلَت من نطاقنا ويدنا .
  @/ من المهم في هذه العُجالة أن ألفت إنتباه أخوتنا الجنوبيين المُتعلقين بحبل الشرعية ، وأقصدُ السلطة الشرعية التي عهدناها وتعاطينا معها منذو بداية هذه الحرب ، كلا ، فهذه الشرعية قد إبتلعتها اليوم الموجة العاتية للإخوان المُتسيدة على المشهد اللحظة ورَمتها في شواطئ بعيدة ، وهذا لِمن يُمالي هذه الشرعية على خلفياتٍ مناطقية أو خلافه ، لأنّ من يرفضُ إتفاق الرياض اليوم هو تنظيم الإخوان والبُعبع الطّامع في إبتلاع جنوبنا أو إشعال جغرافيتنا كما فعلها في سوريا وليبيا ، وهذا مايجب أن نعرفه جميعا ونستوعبه ، والشواهد والدلائل أمام ناظرينا ايضا .. أليس كذلك ؟!
     ✍ علي ثابت القضيبي
    الخيسه / البريقه / عدن .
وسوم :
شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق
ابحث في الموقع
الطقس في عدن
الطقس في عدن
26°
Clear
05:5417:32 +03
WedThuFri
31/25°C
31/25°C
31/26°C
تويتر
فيسبوك
إعلان
%d مدونون معجبون بهذه:
https://www.googletagmanager.com/gtag/js?id=UA-34464396-2 window.dataLayer = window.dataLayer || []; function gtag(){dataLayer.push(arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-34464396-2');